أرسل سؤالك
ابحث في الخدمة التفاعلية  
 
خدمة الإجابة على الأسئلة الشرعية » منوّع » تفسير الآية 30 من سورة القصص

(0) (0) حفظ بصيغة txt حفظ بصيغة Word حفظ بصيغة Pdf (14)
عدد المشاهدات:  178

20/09/1437 04:34:57 ص

  تفسير الآية 30 من سورة القصص
 

 قال تعالى : " فلما اتاها نودي  من شاطيء الواد الأيمن "

هل الشاطيء الايمن بالنسبه لمن هو في مكه متجه للقدس
ام هو بالنسبة لمن هو في القدس مستقبلاً الكعبه
ام بالنسبة لجريان الماء
وما الدليل على ذلك 

 
الشيخ الدكتور صالح بن عبدالعزيز الغليقة

28/09/1437 01:06:08 م

ÊÇÑíÎ ÇáÊÓÌíá:  
 

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وبعد ..

فقد قال ابن كثير في تفسيره : ((.... (( من شاطئ الواد الأيمن)) أي : من جانب الوادي مما يلي الجبل عن يمينه من ناحيه الغرب كما قال تعالى ((وما كنت بجانب الغربي إذ قضينا إلى موسى الأمر)) فهذا مما يرشد إلى أن موسى قصد النار إلى جهه القبلة والجبل الغربي عن يمينه والنار وجدها تضطرم في شجرة خضراء في لحف الجبل مما يلي الوادي فوقف باهتا في أمرها فناداه ربه من شاطئ الواد الأيمن في البقعة المباركة من الشجرة)) .


والله تعالى أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

 


مختارات من كل الأقسام
المزيد ...
مختارات من قسم منوّع
المزيد ...