أرسل سؤالك
ابحث في الخدمة التفاعلية  
 
خدمة الإجابة على الأسئلة الشرعية » الأسرة والمجتمع » النصيحة من فضلكم

(0) (0) حفظ بصيغة txt حفظ بصيغة Word حفظ بصيغة Pdf (0)
عدد المشاهدات:  215

21/06/1438 04:55:06 م

  النصيحة من فضلكم
 

بسو الله الرحمان الرحيم
اولا و قبل كل شيء اللهم صلي و سلم على نبينا محمد و على اله و اصحابه اجمعين و اما بعد
عمري 38 سنة اعيش و اعمل بالمانيا, يعاني مند سنين بآلم في رأسي و ذلك بسبب كثرة التفكير و لا استطيع ان اعيش بطريقة عادية مع زوجتي و ابنائي الاثنين و ذالك بسبب اخي الذي يعيش في المغرب ( 32 سنة).
ان ابي مسن يعيش في بيت مع امي واختي التي تعمل باجار بسيط بعد انهاء دراستها و اخي الذي ذكرته أسأل الله منه ان يهديه, كان له طموح ان يسافر الى اوروبا للعمل لكن مع الأسف لم يسهل الله هذا السفر. حاولت انا و جميع أسرتي ان يبتعد عن التدخين السجائر و المخدرات لكن بدون جدوى, تعامله مع والدتي و والدي يأثر في وفي أختي كثيرا حيث يضغط علي امي و يصرخ عليهما كل يوم الي تبدأ امي بالبكاء تريد ان أساعده بمبلغ كبير لكي يسافر الى اوروبا او للتجارة , أني أساعد والدي بمبلغ شهري وكذالك بشراء الادوية و التحاليل التي يحتاجها, لكنه مع الأسف لا يهتم همه الكبير ان اساعده ماديا فقط اني أشعر بأنه يحسدني على ذهابي الى المانيا فهذا الذي كتبه الله لي. فهذا كله يخلق لي مشكلة مع زوجتي تقول لي  مساعد الوالدين ليس هناك مانع ولاكن ان تساعد رجلا يستطيع ان يعمل فلا تقبل ذالك و في بعض الاحيان يساعده بملغ صغير لشراء الملابس بدون علم زوجتي.
الشيء الوحيد الذي يعذبني هو هل انا مسؤول لما يقع لوالدتي و والدي من عذاب يومي بسبب أخي و بالخصوص عندما اسمع دموع امي و أبي  و أختي  لضغطه عليهما لأساعده فأنا أسعى دائما الى نيل رضى والدي و والدتي, فهذا عذاب يومي بالنسبة لي و هل انا المسؤول على عذابهما.
 فزوجتي تريد ان أساعد والدي فقط  و أخي يجب عليه ان يعتمد على نفسه. في بعض الاوقات عندما يكثر علي المشاكل من كل الجهات و اسمع وأرى دموع امي  مستعد ان أساعد أخي شهريا و ابتعد عن زوجتي  لارضاء أمي. فماذا أفعل ؟

 
الشيخ الدكتور محمد بن عبدالعزيز الخضير

22/06/1438 11:45:25 م

ÊÇÑíÎ ÇáÊÓÌíá:  
 

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وبعد ..
ساعد والديك وغيرهما من أهلك بما تقدر عليه دون أن تقصر في نفقة زوجتك وأولادك الواجبة ولا يكلف الله نفسا إلا وسعها لكن لا تعن أحدا على إثم ومحرم كتدخين وتعاطي مخدرات ونحوها مع النصيحة لأخيك وتوجيهه وإرشاده لعل الله ان يهديه ويصلح شأنه .
والله تعالى أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

 


مختارات من كل الأقسام
المزيد ...
مختارات من قسم الأسرة والمجتمع
المزيد ...