أرسل سؤالك
ابحث في الخدمة التفاعلية  
 
خدمة الإجابة على الأسئلة الشرعية » القرآن وعلومه » معنى قوله تعالى (وله المثل الأعلى )

(0) (1) حفظ بصيغة txt حفظ بصيغة Word حفظ بصيغة Pdf (372)
عدد المشاهدات:  864

26/10/1434 06:54:22 ص

  معنى قوله تعالى (وله المثل الأعلى )
 

قوله سبحانه : ( وَلَهُ الْمَثَلُ الْأَعْلَى فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْض ِ) هل المثل يعني الشبيه ؟

 
الشيخ الدكتور محمد بن عبدالعزيز الخضير

11/12/1434 08:00:32 ص

ÊÇÑíÎ ÇáÊÓÌíá:  
 

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وبعد ..
قال المفسرون : ( وله المثل الأعلى ) قال الخليل : المثل الصفة ، أي : وله الوصف الأعلى ( في السماوات والأرض ) كما قال : ( مثل الجنة التي وعد المتقون ) أي صفتها . وقال مجاهد : المثل الأعلى قول : لا إله إلا الله . وبه قال قتادة . وقال الزجاج : ( وله المثل الأعلى في السماوات والأرض ) أي قوله : ( وهو أهون عليه ) قد ضربه لكم مثلا فيما يصعب ويسهل . وقيل : المثل الأعلى هو أنه ليس كمثله شيء . وقيل : هو أن ما أراده كان بقول : كن . و( في السماوات والأرض ) متعلق بمضمون الجملة المتقدمة ، والمعنى أنه سبحانه عرف بالمثل الأعلى ، ووصف به في السماوات والأرض . وقد أخرج ابن جرير وابن المنذر وابن أبي حاتم عن ابن عباس رضي الله عنهما في قوله تعالى : ( وله المثل الأعلى ) يقول : ليس كمثله شيء .
والله تعالى أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

 


مختارات من كل الأقسام
المزيد ...
مختارات من قسم القرآن وعلومه
المزيد ...