أرسل سؤالك
ابحث في الخدمة التفاعلية  
 
خدمة الإجابة على الأسئلة الشرعية » القرآن وعلومه » تفسير قوله تعالى " وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور "

(0) (2) حفظ بصيغة txt حفظ بصيغة Word حفظ بصيغة Pdf (513)
عدد المشاهدات:  6086

27/11/1434 03:59:37 م

  تفسير قوله تعالى " وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور "
 

mahouwa ma3na al 2éya ( wma al hayétou adounya ila mata3ou al ghourour)
ما هو معنى الآية " وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور "

 
الشيخ الدكتور صالح بن عبدالعزيز الغليقة

11/12/1434 08:24:23 م

ÊÇÑíÎ ÇáÊÓÌíá:  
 

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وبعد ..
فقد قال الإمام القرطبي في تفسيره مبينا معنى قوله تعالى : ( وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور ) : (( أي تغر المؤمن وتخدعه فيظن طول البقاء وهي فانية، والمتاع ما يتمتع به وينتفع، كالفأس والقدر والقصعة ثم يزول ولا يبقى ملكه، قاله أكثر المفسرين، قال الحسن: كخضرة النبات، ولعب البنات لا حاصل له، وقال قتادة: هي متاع متروك توشك أن تضمحل بأهلها، فينبغي للإنسان أن يأخذ من هذا المتاع بطاعة الله سبحانه ما استطاع . ))
وهذا كله تصغير لشأن الدنيا، وتحقير لأمرها، وأنها دنيئة فانية، قليلة زائلة . 


والله تعالى أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

 


مختارات من كل الأقسام
المزيد ...
مختارات من قسم القرآن وعلومه
المزيد ...